الرئيسية > الاخبار > توفيق الله ومشيئته ثم العزيمة والإصرار والبذل والعطاء حتمًا هي العناوين الرئيسية لكل نجاح ..

توفيق الله ومشيئته ثم العزيمة والإصرار والبذل والعطاء حتمًا هي العناوين الرئيسية لكل نجاح ..

نجاح تجارب التشغيل المنفرد للتوربينات الرئيسية بمصنع الإثيلين ليست وليدة اللحظة بل هي نتاج جهود عظيمة وساعات عمل شاقة بذلت من جميع الإدارات المعنية دونما أي استثناء وفي مقدمتهم إدارة مصنع الإثيلين طيلة الثلاث سنوات الماضية .

ايضًا لا ننسى الدعم اللامحدود من مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط الذي راهن على كفاءة وقدرة وعزيمة وحرص مجلس الإدارة ومستخدمو الشركة في تنفيذ هذه المهمة الوطنية المتمثلة في مشروع إعادة تشغيل المجمع الصناعي من جديد بكل مهنية واتقان .

فهذه تحية من القلب بإسم الجميع لكل من ساهم ولو بالكلمة الطيبة في نجاح هذا العمل المتميز و الذي أعلن على الجاهزية التامة لإعادة تشغيل المصنع بعد توقف دام لأكثر من عشر سنوات .

قد نهضنا للمعالي ومضى عنا الجمود
ورسمناها خطى للعز والنصر تقود

فتقدم يا أخي قد سار الجنود
ومضوا للمجد إن المجد بالعزم يعود

حياكم الله أيها المخلصون الأوفياء أينما كنتم وبإذن الله وتوفيقه سنحتفل قريبًا جِدًّا بتشغيل مصنع الإثيلين وستعود شعلته لتضيء اركان المجمع الصناعي من جديد .

وفق الله الجميع ..

تعليق مباشر

للمتابعة على
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Youtube
  • Youtube
  • RSS
مايو 2022
ن ث أرب خ ج س د
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031