الرئيسية > الاخبار > إلى متى هذا العبث ..

إلى متى هذا العبث ..

تمكنت الفرق الفنية التابعة للشركة وشركة هاتف ليبيا يوم الأمس الاربعاء الموافق 26 يناير 2022م، من إعادة خدمات الاتصالات والإنترنت إلى المجمع الصناعي رأس لانوف ومواقع شركة الهروج والمناطق المجاورة بعد عملية القطع التخريبي الذي تعرض لها كيبل (الألياف البصرية ) الرئيسي المزود الوحيد للمنطقة بمثل هذه الخدمات . كما نشير إلى أن هذا المشهد التخريبي تكرر للمرة السادسة ، ليلزمنا بضرورة دق ناقوس الخطر ، فهذه الأفعال المشينة التي لاتمثل إلا فاعلها أصبحت تهدد البنية التحتية للاتصالات لأحد أهم المواقع النفطية في البلاد ، في مؤشر خطير يستوجب وقفة جادة وعاجلة من كافة الجهات المعنية ونحن على ثقة تامة بأنهم سيكونون في الموعد . ولكن في نفس الوقت نؤكد أن المسؤولية مسؤولية الجميع دونما استثناء ، وعلينا جميعًا الوقوف مع الجهات الأمنية المختصة للقضاء على هذه الظاهرة السلبية ، فالأمر أصبح لا يطاق بل أستنزف كل الإمكانيات الفنية والمالية المتاحة ، ونخشى أن نصل قريبًا إلى نقطة عدم القدرة على المعالجة في حينها وعندها فقط سنتيقن بخطورة الموقف .

وفق الله الجميع ..

تعليق مباشر

الاكثر قراءة
للمتابعة على
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Youtube
  • Youtube
  • RSS
يونيو 2022
ن ث أرب خ ج س د
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930